- --- --- --- - - - - اعلان حدود زيادات مصروفات المدارس الخاصة بالأرقام و خط ساخن لشكاوى زيادة المصروفات ~ مصر أونلاين

Facebook| اثبت وجودك لاتقرأ وترحل


-------
سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول
Custom Search

الخميس، 18 سبتمبر 2014

اعلان حدود زيادات مصروفات المدارس الخاصة بالأرقام و خط ساخن لشكاوى زيادة المصروفات


مع بداية العام الدراسي الجديد تبدأ مشاكل المدارس الخاصة مع أولياء الأمور بسبب زيادة المصروفات الدراسية للمدارس الخاصة ، لذلك خصصت الوزارة خط ساخن لشكاوى أولياء الأمور من زيادة مصاريف المدارس الخاصة
مصروفات المدارس الخاصة 2014
حيث ​أكد الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم، أن اعتماد القرار الوزاري رقم (290) بتاريخ 5/7/2014 بشأن حدود زيادة المصروفات الدراسية للمدارس الخاصة ، والمدارس التي تطبق مناهج خاصة ، ونشره بجريدة الوقائع المصرية قد استهدف منع المدارس الخاصة بأنواعها (عربي – لغات – قومية) من زيادة المصروفات المدرسية ، لجميع الصفوف إلا في ضوء الشرائح المقررة باللجنة المركزية للتعليم الخاص وذلك في إطار الحرص على عدم التلاعب في نسب الزيادة للمصروفات وعلى أن تكون الزيادات في المصروفات المدرسية للمدارس الخاصة وفقًا للشرائح الآتية:
  •  17% للمدارس التي تقل مصروفاتها عن 600 جنيه مصري.
  •  13% للمدارس التي تزيد مصروفاتها عن 600 وأقل من 900 جنيه مصري.
  •  10% للمدارس التي تزيد مصروفاتها عن 900 وأقل من 2000 جنيه مصري.
  •  7% للمدارس التي تزيد مصروفاتها عن 2000 وأقل من 3000 جنيه مصري.
  •  5% للمدارس التي تزيد مصروفاتها عن 3000 وأقل من 4000 جنيه مصري.
  •  3% للمدارس التي تزيد مصروفاتها عن 4000 جنيه مصري.
كما تناول القرار الوزاري في مادته الثالثة منع المدارس الخاصة (المدارس الدولية) إضافة أية زيادات في المصروفات المدرسية السنوية تتجاوز نسبة الـ 7% للطلاب غير المستجدين.
بالإضافة إلى إلزام المدارس بالإعلان عن المصروفات المدرسية بلوحة إعلانات المدرسة وثلاث أماكن أخرى ظاهرة وإيضاح طرق السداد قبل بدء العام الدراسي..

وناشدت الوزارة السادة أولياء الأمور في حالة وجود تضارب بين الزيادات الموضحة بالشرائح المنصوص عليها بالقرار الوزاري وبين ما تم تحصيله التوجه الفوري للإدارة التعليمية لتحرير شكوى بالزيادة أو الاتصال بالخط الساخن رقم (19126) لمكتب الوزير لخدمة المواطنين بالوزارة.

تم بحمد الله

0 التعليقات:

إرسال تعليق